الخميس، أغسطس 03، 2017

#مسرالمحروقةتحت_الإحتلال_السيسرائيلي #أيهاالثوارسوحواوإفشخوا كلاب الإمارات العبريه في مصر فتح الله عليكي ياأسمى وأحلى الأسماء فأماالثورة؛فأماالجهاد"فأماالبندقية" و"اماالسيف" و"واماالرصاصة"فأماالسلميةالقرديحي الخاليةمن الرصاص والزرنيخ والقصدير؛فأماالمقاومةالستياجراهيةالبوذوغاندية الفل السيسرائيلي حسام البدري:قنوات BNوقطروغياب التوفيق وحكم المباراة سبب الهزيمة أمام الفيصلي إخرس ياسيسرائيلي يامنكوس

#مسرالمحروقةتحت_الإحتلال_السيسرائيلي
#أيهاالثوارسوحواوإفشخوا كلاب الإمارات العبريه في مصر
فتح الله عليكي ياأسمى وأحلى الأسماء
فأماالثورة؛فأماالجهاد"فأماالبندقية" و"اماالسيف" و"واماالرصاصة"فأماالسلميةالقرديحي الخاليةمن الرصاص والزرنيخ والقصدير؛فأماالمقاومةالستياجراهيةالبوذوغاندية
الفل السيسرائيلي حسام البدري:قنوات BNوقطروغياب التوفيق وحكم المباراة سبب الهزيمة أمام الفيصلي إخرس ياسيسرائيلي يامنكوس3 أغسطس، 2016‏، الساعة ‏11:57 م‏
لتفكير، لتعليمهم حسن التدبيروترشيد التبذير والإرتقاء بذوات الأربع ليصبحوا من ذوات القائمين،كمازعم داروين في نظرية النشوء والتطوير،وبالتأكيد نصب عليهم،فمازالوا وسيبقوا من جنس البغال والحمير،ولعب على حبال ثورة يناير،حتى إن بعض السذج رشحوه وهوالجاسوس الأمريكي وعميل الموساد، للرئاسة عساه يتوب عن التعريص والدياثة،ولكن من فيه داء الوضاعة والخساسة،أبى إلا أن يستمر في السباحة في روث و أثن الدنس والنجاسة ،وباع الشرعية وريسها وضحاياها بثلاثين فضة في سوق النخاسة،وأصيب بالمرض العضال كتذكرة من الله عساه يسير على غيرالمنوال،ولعب ،وهو على مرمى حجر من ملاك الموت عزرائيل، على حبال عسكر الإحتلال من جنود بني سيسرائيل ودعم وإمتدح نطفة ومطية وجحش بنيسيسرائيل ،فهلك وهو على كفره بعقيدته وثورته وشرعيته،فإلى مهاوي سقر مع المغضوب عليهم والضالين وعبدة البيادات والبقر،وسوءالعاقبة عند خونة الأوطان وعبدة الأوثان في كل زمان ومكان،غيرمأسوف عليه #سالم_القطامي
3 أغسطس، 2014‏، الساعة ‏02:55 م‏
المعتوهة الدميمة لميس جابرالمشركة الضالة عبدة يسوع ومبارك شعبي مصرائيل تتغوط من فمها لميس غابرتتمسح في المخلوع لتتقيأحقد وكراهية نصرانية ضدالإسلام والإخوان وتهذي: الإخوان مكانهم الطبيعى السجون ويجب نقل مبارك من طرة..!الخنزيرة الصليبية لاتنسى أبدا إنها صليبية،والعيب مش عليها إنما العيب على الحلوف اللي قانيها المتنصريوحناالفخراني!سالم القطامي

ليست هناك تعليقات: