الأحد، أغسطس 13، 2017

6 أغسطس‏، الساعة ‏02:21 م‏ · #المنقذهوالله_وحده... بارك الله فيكم وفي ذويكم وسلمكم الله إخوتي في الله #قصةالتابوت_الكهربائي_المصعدالعنصري_أصبح_أداةللقتل_خنقا إنهافرنساالعنصريةالإسلامفوبية،توقف بنا المصعد،مساحته أقل من مترمربع، بين الدورال٧،وال٦،لمدة أكثر من ساعة،مابين الساعةالسابعة والثامنة والنصف مساءا،والعمارة شبه خالية من السكان.بسبب الإجازات.والبواب لايعمل في الويك إند إتصلنا بالجميع الشركة المالكة للمبنى والشركة المصنعة للأصانصير وبالشرطة والمطافي ولم يلبي أحد النداء لإنهم عرفوا إننا عرب ومسلمين من اللهجة والأسماء وتهربوا بحجج كثيرة منها إنهم في موسم إجازات ولايعملون بكامل طاقتهم،أو بحجة إن الوقت متأخر بعد إنتهاء يوم العمل؛أغلق البوليس التليفون في وجهي بحجة إنه ليس عملهم،وكذلك فعلت المطافيء بحجة إن عندهم ماهو أهم من إنقاذ أمثالنا،وكذلك فعلت سكرتيرة شركة صيانة المصاعد بحجة إنها لاتسمع صوتي بوضوح،ولولا عناية الله والتخبيط المستمر على باب المصعد فسمعنا أحد الصاعدين على السلم فأتصل بهم مهددا إياهم بالشروع في قتل ٣أفراد بينهم طفلين،فأتى فني الصيانة بعدساعة ونصف،ورغم إنه وجدنا في حالة يرثى لها،إلا إنه بدأ بإتهامنا بعدم الصبر،ورفض تصويري له،للإبلاغ عنه،للتأخيرولسوء المعاملة ،ولولاعنايةالله لمتنا إختناقا وغرقا في عرقنا،إنهم يكرهوننا كمسلمين ويتمنون هلاكنا جميعا كما أخبرهم قواد الإحتلال السيسرائيلي عبسفاح إبن منيكة تيتاني؛وعيال المقبور زايد،والعاهرالتعوسي سلمان بن مردخاي آل مورخان وجروه النجس الجبان،الذين أكدوا للغرب الصهيوصليبي، بإن الكوكب لن يعرف أمنا وسلاما إلا بعد إبادة مسلميه ال٢مليار،فوقوا يامسلمين وثوروا على جلاديكم، ودافعوا عن حقكم في الحياة بالحديدوالنار قبل أن تبادوا أو تنصروا أو تهودوا وتصبحون في خبر كان وتلقون مصير الهنود الحمر !!!! #سالم_القطامي

6 أغسطس‏، الساعة ‏02:21 م‏ · 
#المنقذهوالله_وحده... بارك الله فيكم وفي ذويكم وسلمكم الله إخوتي في الله
#قصةالتابوت_الكهربائي_المصعدالعنصري_أصبح_أداةللقتل_خنقا
إنهافرنساالعنصريةالإسلامفوبية،توقف بنا المصعد،مساحته أقل من مترمربع، بين الدورال٧،وال٦،لمدة أكثر من ساعة،مابين الساعةالسابعة والثامنة والنصف مساءا،والعمارة شبه خالية من السكان.بسبب الإجازات.والبواب لايعمل في الويك إند إتصلنا بالجميع الشركة المالكة للمبنى والشركة المصنعة للأصانصير وبالشرطة والمطافي ولم يلبي أحد النداء لإنهم عرفوا إننا عرب ومسلمين من اللهجة والأسماء وتهربوا بحجج كثيرة منها إنهم في موسم إجازات ولايعملون بكامل طاقتهم،أو بحجة إن الوقت متأخر بعد إنتهاء يوم العمل؛أغلق البوليس التليفون في وجهي بحجة إنه ليس عملهم،وكذلك فعلت المطافيء بحجة إن عندهم ماهو أهم من إنقاذ أمثالنا،وكذلك فعلت سكرتيرة شركة صيانة المصاعد بحجة إنها لاتسمع صوتي بوضوح،ولولا عناية الله والتخبيط المستمر على باب المصعد فسمعنا أحد الصاعدين على السلم فأتصل بهم مهددا إياهم بالشروع في قتل ٣أفراد بينهم طفلين،فأتى فني الصيانة بعدساعة ونصف،ورغم إنه وجدنا في حالة يرثى لها،إلا إنه بدأ بإتهامنا بعدم الصبر،ورفض تصويري له،للإبلاغ عنه،للتأخيرولسوء المعاملة ،ولولاعنايةالله لمتنا إختناقا وغرقا في عرقنا،إنهم يكرهوننا كمسلمين ويتمنون هلاكنا جميعا كما أخبرهم قواد الإحتلال السيسرائيلي عبسفاح إبن منيكة تيتاني؛وعيال المقبور زايد،والعاهرالتعوسي سلمان بن مردخاي آل مورخان وجروه النجس الجبان،الذين أكدوا للغرب الصهيوصليبي، بإن الكوكب لن يعرف أمنا وسلاما إلا بعد إبادة مسلميه ال٢مليار،فوقوا يامسلمين وثوروا على جلاديكم، ودافعوا عن حقكم في الحياة بالحديدوالنار قبل أن تبادوا أو تنصروا أو تهودوا وتصبحون في خبر كان وتلقون مصير الهنود الحمر !!!! #سالم_القطامي

ليست هناك تعليقات: