السبت، يوليو 01، 2017

#وبدأيوليوشهرالإنقلابات_العسكرسيسرائيلوناصريةعلى_الشرعيات_الدستوريةسواءملكيةأوجمهورية وعليكم السلام دكتورنا المبجل ، أنا تحت أمر حضرتك فيما تطلب،المحامين كثر وموجودين،لكن لادور لهم إلا لو رفض طلب اللجوء،حيث يستأنفون عليه فقط،ولايضمنون النتيجة أبدا؛ومشكلة هذا الأخ العزيز إنه لم رفض في دولة من دول فضاء الشنجن،فيصبح رفضه ساري في باقي الدول الموقعة على الإتفاقية،وكان الأولى به أن يطلب اللجوء فور وصوله لمطار الدولة التي يحمل تأشيرتها وهي فرنسا ليثبت جدية إضطهاده السياسي ببراهين على معارضته لنظام الحكم وأحكام تعسفيةجائرة صادرة من محاكم النظام في مصرنكاية في مواقفة السياسية،وكذلك لينفي عن نفسه الرغبة في البقاء في دولة معينة في أوروبا لأسباب غيرسياسية،ولذلك عليه إسئناف حكم الرفض في السويد مفندا و مدحضا أسباب الرفض ومدعما إستئنافه بأحكام ظالمة صدرت ضده حضوريا أو غيابيا،أوأدلة إنتسابه لحزب أو فصيل سياسي معارض للإنقلاب،كالإخوان مثلا،سواء بصور مشاركته في المظاهرات والإعتصامات،أو مقالات كتبت عنه وذكر فيهاإنه مطلوب،أو تحذيرات مرسلة من أهله بمصر يحذرونه من خطورة عودته إلى مصر لإنهم يبحثون عنه،إلخ،وإن رفض الإستئناف من حقه الإسئناف أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان European Court of Human Rightsوالتي تعنى بدراسة الشكاوي المقدمة إليها بأن إحدى الدول الأعضاء تخرق حقوق الإنسان المنصوص عليها في الاتفاقية وبروتوكولاتها، ويمكن أن يتقدم بالشكوى أفرادٌ أو دولٌ،وأتمنى له ولكل مضطهد التوفيق والسداد،وفي كل الأحوال أنا في الخدمة ياأستاذنا وقدوتنا،وجعلك الله عونا وذخرا لكل إنسان حر،وتقبل تحياتي دكتورنا الفاضل أخوكم الصغير سالم القطامي

#وبدأيوليوشهرالإنقلابات_العسكرسيسرائيلوناصريةعلى_الشرعيات_الدستوريةسواءملكيةأوجمهورية
وعليكم السلام دكتورنا المبجل ، أنا تحت أمر حضرتك فيما تطلب،المحامين كثر وموجودين،لكن لادور لهم إلا لو رفض طلب اللجوء،حيث يستأنفون عليه فقط،ولايضمنون النتيجة أبدا؛ومشكلة هذا الأخ العزيز إنه لم رفض في دولة من دول فضاء الشنجن،فيصبح رفضه ساري في باقي الدول الموقعة على الإتفاقية،وكان الأولى به أن يطلب اللجوء فور وصوله لمطار الدولة التي يحمل تأشيرتها وهي فرنسا ليثبت جدية إضطهاده السياسي ببراهين على معارضته لنظام الحكم وأحكام تعسفيةجائرة صادرة من محاكم النظام في مصرنكاية في مواقفة السياسية،وكذلك لينفي عن نفسه الرغبة في البقاء في دولة معينة في  أوروبا لأسباب غيرسياسية،ولذلك عليه إسئناف حكم الرفض في السويد مفندا و مدحضا أسباب الرفض ومدعما إستئنافه بأحكام ظالمة صدرت ضده حضوريا أو غيابيا،أوأدلة إنتسابه لحزب أو فصيل سياسي معارض للإنقلاب،كالإخوان مثلا،سواء بصور مشاركته في المظاهرات والإعتصامات،أو مقالات كتبت عنه وذكر فيهاإنه مطلوب،أو تحذيرات مرسلة من أهله بمصر يحذرونه من خطورة عودته إلى مصر لإنهم يبحثون عنه،إلخ،وإن رفض الإستئناف من حقه الإسئناف   أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان European Court of Human Rightsوالتي تعنى بدراسة الشكاوي المقدمة إليها بأن إحدى الدول الأعضاء تخرق حقوق الإنسان المنصوص عليها في الاتفاقية وبروتوكولاتها، ويمكن أن يتقدم بالشكوى أفرادٌ أو دولٌ،وأتمنى له ولكل مضطهد التوفيق والسداد،وفي كل الأحوال أنا في الخدمة ياأستاذنا وقدوتنا،وجعلك الله عونا وذخرا لكل إنسان حر،وتقبل تحياتي دكتورنا  الفاضل أخوكم الصغير سالم القطامي

ليست هناك تعليقات: