الخميس، يوليو 06، 2017

6 يوليو، 2012‏، الساعة ‏11:58 م‏ · لماذا نحارب الإسلام وحضارته بالنيابة عن أعدائه؟!هل آن الأوان لإحياء حضارتنا العربية الإسلامية؟!هل نحن أهل لهذا؟!هل ينطبق علينا المثل القائل نعم الأجداد وبئس الأحفاد؟!ألا نغار ممن بعثوا حضاراتهم من مواتها؟!ألم نرى القاصي والداني من سكان كوكبنا في أركانه الأربعة وهو يستنسخ حضارة أسلافه،ونحن نهدم ونطمس أعظم حضارة لخير أمة أسس لها خير البرية وسيد رسل خالق الكون؟!إن أتباع كسرى وقيصر والعبرانيين والصينيين واليابنيين والهنود والعثمانيين وغيرهم يدأبون دون كلل أوملل في إعادة إنتاج حضاراتهم القديمة،بشكل حداثي يناسب المضارع والمستقبل،بينما نحن نتلذذ بالتطفل والترمم على ماينتجه هؤلاء،نأخذ أسوأ ماعندهم مقابل أثمن مامنحنا الخالق من هباته وعطاياه فوق وتحت أرض الله التي أورثنا إياها الأباء والأجداد،إلى متى سنظل عالة على الكوكب؟!أننتظر حتى نباد على يد المنافسين الحضاريين،أم نفق الآن وقبل فوات الأوان؟!!!!سالم القطامي

لماذا نحارب الإسلام وحضارته بالنيابة عن أعدائه؟!هل آن الأوان لإحياء حضارتنا العربية الإسلامية؟!هل نحن أهل لهذا؟!هل ينطبق علينا المثل القائل نعم الأجداد وبئس الأحفاد؟!ألا نغار ممن بعثوا حضاراتهم من مواتها؟!ألم نرى القاصي والداني من سكان كوكبنا في أركانه الأربعة وهو يستنسخ حضارة أسلافه،ونحن نهدم ونطمس أعظم حضارة لخير أمة أسس لها خير البرية وسيد رسل خالق الكون؟!إن أتباع كسرى وقيصر والعبرانيين والصينيين واليابنيين والهنود والعثمانيين وغيرهم يدأبون دون كلل أوملل في إعادة إنتاج حضاراتهم القديمة،بشكل حداثي يناسب المضارع والمستقبل،بينما نحن نتلذذ بالتطفل والترمم على ماينتجه هؤلاء،نأخذ أسوأ ماعندهم مقابل أثمن مامنحنا الخالق من هباته وعطاياه فوق وتحت أرض الله التي أورثنا إياها الأباء والأجداد،إلى متى سنظل عالة على الكوكب؟!أننتظر حتى نباد على يد المنافسين الحضاريين،أم نفق الآن وقبل فوات الأوان؟!!!!سالم القطامي
6 يوليو، 2012‏، الساعة ‏11:58 م‏
لماذا نحارب الإسلام وحضارته بالنيابة عن أعدائه؟!هل آن الأوان لإحياء حضارتنا العربية الإسلامية؟!هل نحن أهل لهذا؟!هل ينطبق علينا المثل القائل نعم الأجداد وبئس الأحفاد؟!ألا نغار ممن بعثوا حضاراتهم من مواتها؟!ألم نرى القاصي والداني من سكان كوكبنا في أركانه الأربعة وهو يستنسخ حضارة أسلافه،ونحن نهدم ونطمس أعظم حضارة لخير أمة أسس لها خير البرية وسيد رسل خالق الكون؟!إن أتباع كسرى وقيصر والعبرانيين والصينيين واليابنيين والهنود والعثمانيين وغيرهم يدأبون دون كلل أوملل في إعادة إنتاج حضاراتهم القديمة،بشكل حداثي يناسب المضارع والمستقبل،بينما نحن نتلذذ بالتطفل والترمم على ماينتجه هؤلاء،نأخذ أسوأ ماعندهم مقابل أثمن مامنحنا الخالق من هباته وعطاياه فوق وتحت أرض الله التي أورثنا إياها الأباء والأجداد،إلى متى سنظل عالة على الكوكب؟!أننتظر حتى نباد على يد المنافسين الحضاريين،أم نفق الآن وقبل فوات الأوان؟!!!!سالم القطامي

ليست هناك تعليقات: