الاثنين، مايو 15، 2017

Kalila Wa Dimna Pour DLLCF soutitrage FRANCAIS

يامدام سهيرهذة رسالة أرسلتهابالأمس لماكرون،لأذكره بإن العدل أساس الأمن، فأناأحيا في فرنسا منذ٣عقود و أناشد هناماكرون رئيس فرنسا الجديد عساه يتوب وينوب ويؤوب عن مسلك أسلافه كهولاند وساركوزي الذين دعموا الإنقلابات والديكتاتوريات في بلاد المسلمين ثم  عندما يضربهم مايزعمون إنه إرهاب إسلامي يشيطنون الإخوان ويلصقونه بها وكذلك يتأففون من الهجرة التي تأتي من بلاد إسلامية نتيجة قمع أنظمتهم التي نصبوها لتقمعنا 

ليست هناك تعليقات: