الأحد، فبراير 05، 2017

Hisham HatataHisham Hatataيابن المتناكه انا لست ابن نوال السعداوى والدكتور شريف زوجها ابن عمى - كسمكالغلام الأمرد المقرط بأزبار شواذ الخرابات هُشام حطاطة المفعول به في خرابات حارةاليهودهُشام حطاطةHisham Hatataيابن المتناكه انا لست ابن نوال السعداوى والدكتور شريف زوجها ابن عمى - كسمك!!!الملعوب في أساسه وخول الخرابة هشاش حطاطةHisham Hatataزبي في كسك الوراني وكس إبن عمك اللاشريف رباية اليهود ونطفة الصليبيين الملحد الماركسي السيسرائيلي جينات اللواط والنياكة والمضاجعة والشذوذ تسري في دمك النجس يامتناك في كسك زي المخانيث الماركسيين الغلام المنيوك الحطيطHisham Hatata والأمرد المهتوك Hisham Hatataواللوطي المذقوكHisham Hatataتم ركوبه من فحول الحندوقHisham Hatataفتم إستخناثه عالمضيوقHisham Hatataوتوسل لإستخصائه وإستهداف عورته بخازوقHisham Hatataفأشاع حل الضجاع مع السردوكHisham Hatataليبرر لنفسه إستهداف دبره من الخربوقHisham Hatataإبن العاهرة يناك في المقدمة والمؤخرةHisham Hatataفأرجموه حتى تحتحتوه فهو من نسل نوال السعداوي الكافرة العاهرة أبناء نوال السعداوي من زوجها شريف حتاتة المفعول به في خرابات حارةاليهودهُشام حطاطةHisham Hatataيابن المتناكه انا لست ابن نوال السعداوى والدكتور شريف زوجها ابن عمى - كسمك!!!الملعوب في أساسه وخول الخرابة هشاش حطاطةHisham Hatataزبي في كسك الوراني وكس إبن عمك اللاشريف رباية اليهود ونطفة الصليبيين الملحد الماركسي السيسرائيلي جينات اللواط والنياكة والمضاجعة والشذوذ تسري في دمك النجس يامتناك في كسك زي المخانيث الماركسيين

الغلام الأمرد المقرط بأزبار شواذ الخرابات هُشام حطاطة المفعول به في خرابات حارةاليهودهُشام حطاطةHisham Hatataيابن المتناكه انا لست ابن نوال السعداوى والدكتور صورة ‏‎Hisham Hatata‎‏ الشخصية ، ‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏لقطة قريبة‏‏‏‏شريف زوجها ابن عمى - كسمك!!!الملعوب في أساسه وخول الخرابة هشاش حطاطةHisham Hatataزبي في كسك الوراني وكس إبن عمك اللاشريف رباية اليهود ونطفة الصليبيين الملحد الماركسي السيسرائيلي جينات اللواط والنياكة والمضاجعة والشذوذ تسري في دمك النجس يامتناك في كسك زي المخانيث الماركسيين
الغلام المنيوك الحطيطHisham Hatata والأمرد المهتوك Hisham Hatataواللوطي المذقوكHisham Hatataتم ركوبه من فحول الحندوقHisham Hatataفتم إستخناثه عالمضيوقHisham Hatataوتوسل لإستخصائه وإستهداف عورته بخازوقHisham نوال السعداويصورة ‏‎Hisham Hatata‎‏ الشخصية ، ‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏لقطة قريبة‏‏‏‏”الزوج الثالث هو شريف حتاته، والد ابني، كان رجلا حراً جداً، ماركسي تم سجنه. عشت معه 43 عاماً، وأخبرت الجميع: هذا هو الرجل “النسوي” الوحيد على وجه الأرض. ثم بعد ذلك اضطررت للطلاق أيضاً. كان كاذباً. كان على علاقة بامرأة أخرى. تعقيد الشخصية ذات الطابع الأبوي. ألف كتباً عن المساواة بين الجنسين ثم خان زوجته. أنا متأكدة أن 95% من الرجال هكذا.“
Hatataفأشاع حل الضجاع مع السردوكHisham Hatataليبرر لنفسه إستهداف دبره من الخربوقHisham Hatataإبن العاهرة يناك في المقدمة والمؤخرةHisham Hatataفأرجموه حتى تحتحتوه فهو من نسل نوال السعداوي الكافرة العاهرة أبناء نوال السعداوي من زوجها شريف حتاتةمشاهدة الصورة الأصلية
المفعول به في خرابات حارةاليهودهُشام حطاطةHisham Hatataيابن المتناكه انا لست ابن نوال السعداوى والدكتور شريف زوجها ابن عمى - كسمك!!!الملعوب في أساسه وخول الخرابة هشاش حطاطةHisham Hatataزبي في كسك الوراني وكس إبن عمك اللاشريف رباية اليهود ونطفة الصليبيين الملحد الماركسي السيسرائيلي جينات اللواط والنياكة والمضاجعة والشذوذ تسري في دمك النجس يامتناك في كسك زي المخانيث الماركسيينولدت نوال السعداوي في 27 أكتوبر عام 1931 لعائله تقليدية ومحافظة بقرية كفر طحلة إحدى قرى مركز بنها التابع لمحافظة القليوبية . كانت الطفلة الثانية من بين تسعة أطفال. ختنتفي السادسة من عمرها [10]. أصر والدها على تعليم جميع أولاده . كان والدها مسئول حكومي في وزارة التربية والتعليم ، وكان من الذين ثاروا ضد الاحتلال البريطاني لمصر والسودانكما شارك في ثورة 1919، وكعقابا له تم نقله لقرية صغيرة في الدلتا وحرمانه من الترقية لمدة 100 سنوات . إستمدت منه إحترام الذات ووجوب التعبير عن الرائ بحرية وبدون قيود مهما كانت النتائج، كما شجعها على دراسة اللغات . توفي كلا والديها في سن مبكرة لتحمل نوال العبء الكبير للعائلإن رفض انتقاد الدين، ليس بليبرالية. بل رقابة.“

”الزوج الثالث هو شريف حتاته، والد ابني، كان رجلا حراً جداً، ماركسي تم سجنه. عشت معه 43 عاماً، وأخبرت الجميع: هذا هو الرجل “النسوي” الوحيد على وجه الأرض. ثم بعد ذلك اضطررت للطلاق أيضاً. كان كاذباً. كان على علاقة بامرأة أخرى. تعقيد الشخصية ذات الطابع الأبوي. ألف كتباً عن المساواة بين الجنسين ثم خان زوجته. أنا متأكدة أن 95% من الرجال هكذا.“نوال السعداوي -يمين الصورة- مع أشقائها وشقيقتها عام 1934
من هي نوال السعداوي؟ قصتها كالملحمة، كما لو كانت واحدة من رواياتها أو أحد الأفلام المصرية القديمة. ولدت عام 1931 بكفر طحلة، شمال القاهرة، الثانية من بين تسعة أطفال، وتصف عائلتها بأنها ”معقدة“ أكثر من اللازم. نعم، لقد تعرضت لعملية ختان وهي طفلة. لكن أيضاً تم تشجيعها على التعليم. ”لقد ترعرعت في طبقات مختلفة: طبقة الفلاح الفقير التي ينتمي إليها والدي (موظف حكومي) والطبقة البرجوازية العليا حيث والدتي، التي درست في مدارس فرنسية وأرادت ركوب الخيل وتعلم العزف على البيانو. كان أبي من قرية، ووالدته جوّعت نفسها من أجل تعليمه، وكان تعليمه وطموحه ما ساعده في الزواج بوالدتي. كان في الثلاثين من عمره، كان عمرها 15 عاماً. بالطبع فضّل والدي شقيقي الأكبر. لكنه كان مدللاً، لم يذاكر، وكان يفشل دائماً، بينما كنت أنا جيدة في المدرسة. لذا بدأوا بدعمي، ذاكرت أمي معي.“ كانت ،تعتقد الآن، أنها محظوظة لأنها فتاة: ”كان عائقاً دفعني إلى الأمام.“
حلمها الأول كان أن تكون راقصة، أحبت الموسيقى، وكانت جميلة. لكن والدها لم يستطع شراء بيانو، لذا تحول اهتمامها إلى القراءة والكتابة. تقول السعداوي ”كرهت الأطباء، ولم أرد أن أكن منهم. لكنني كنت صاحبة أفضل نتيجة في مدرستي الثانوية، وكان ذلك يعني أنني –بطريقة أوتوماتيكية- سأدرس الطب. حصلت على منحة دراسية.“ تخرجت من جامعة القاهرة عام 1955ن وتخصصت في الطب النفسي، ثم عادت إلى كفر  طحلة للعمل كطبيبة، وعبر السنين برز اسمها كثيراً. في عام 1963، عينت كمدير عام للتعليم الصحي العام. لكن عند هذه المرحلة بدأت أنشطتها السياسية في العمل ضدها. ففي عام 1972، نشرت كتاب (المرأة والجنس)، أول كتاب من سلسلة هاجمت فيها الاعتداءات على أجساد النساء: ليس فقط ختان الإناث، لكن أيضاً الطقوس الوحشية لترسيخ المجتمع لفكرة العذرية (نفس ”الداية“ التي تقوم بختان الأطفال كانت تأتي عادة للتأكد من أن غشاء البكارة عند الفتاة سليم قبل ليلة زفافها). ثم بعد ذلك فقدت وظيفتها، وأغلقت مجلة الصحة التي أسستها.
 مشاهدة الصورة الأصلية

ليست هناك تعليقات: