الأحد، فبراير 05، 2017

تزوجت نوال السعداوي عده مرات، كان آخرها من الطبيب والروائي “شريف حتاتة” قائد التنظيم الشيوعي الماركسي في مصر الذي اُعتقل في عهد الرئيس عبد الناصر، ولكنهما انفصلا في مايو 2010م.

تزوجت نوال السعداوي عده مرات، كان آخرها من الطبيب والروائي “شريف حتاتة” قائد التنظيم الشيوعي الماركسي في مصر الذي اُعتقل في عهد الرئيس عبد الناصر، ولكنهما انفصلا في مايو 2010م.لا ترى نوال المثلية الجنسية كشيء محرم فصرحت قائلة : " الجنس عادة وتعود والمثلية لها أسبابها جزء منها وراثي بجانب التربية والخوف، والأمر يتطلب تحليله وإرجاعه لأسبابه الاجتماعية والبيولوجية وليس وضعهم فى السجون، لأن هذا ليس الحل، ولازم يكون فيه حرية، فالمجتمع والدين لا دخل لهم بالجنس"، مستطردة: "لم نتربى على حرية الجنس، والعلاقات الجنسية شخصيةزبي في كسك الوراني وكس عمك الملحد الماركسي السيسرائيلي جينات اللواط والنياكة والمضاجعة والشذوذ تسري في دمك النجس يامتناك في كسك زي المخانيث الماركسيينSalem Elkotamy ·
زبي في كسك الوراني وكس عمك الملحد الماركسي السيسرائيلي جينات اللواط والنياكة والمضاجعة والشذوذ تسري في دمك النجس يامتناك في كسك زي المخانيث الماركسيين
Gohayna Gaber
لازم نقول ربما ربما لاننا مكناش حاضرين ساعتها ومكناش من الشاهدين وعليه فكل ماورد تاريخيا وحتى ان جاء في كتب سماوية فتكون الاحتمالات واردة فيه ومن الحماقة جدا جدا الجزم في تلك الامور
Ibrahim Thalji
شكور المراجع العلمية امامك وخذها من علماء غير مسلمين وكفاية جدل كهان وقساوسة لا تفوح منه الا الحسد والكراهية، دينك فارط لانه مكتوب بيد بولص الدجال، وانت جاي تقول مين وكيف حطوا اللوزة في الملبس، وكيف ومين سبق اللحم او العظم يا ابو ثلاثة الهة ونبيهم بولص الدجال
Ibrahim Thalji
واضح ان هشام يجبن عن المواجهة الفكرية لمحدودية معلوماته والا لما حجب الرد على ادعاءات شكور الكاذبة والسخيفة، لا يغضبني ذلك فما تتناولوه من ثقافة هو من تكهنات بشرية معظمها مغلوطة وتسمونها علمانية اعتباطا، تكلم شكور عن موضوع العظام المكسوة باللحم واعطيناكم بالتعليق المحذوف للاسف مراجع علمية لاكبر علماء الجينات، ولكن الاستاذ هشام بحكم لاحق الموضة بتعريفه الخاطيء للعلمانية ويعتقدها نوع من الهبيز واللامبالاة بالاشياء المحيطة، فالعلمانية ان تحكم العقل للاستقراء والاستنتاج وليس فقط ان ننظر للحمار فنعرف انه كذلك، فنعسة التي بالارياف تعرف ذلك؟؟؟؟
مع الخريف دائما تسقط الاوراق
اما عن عنوان موضوعك فالاشكالية علميا في استيعابك فلا تحملنا وزر تلبد فكري عندك
Ruben Nassory ·
مايسمى بعيد الميلاد ان كان يوم 25 ديسمبر او 7 يناير هو ليس ميلاد المسيح بل يوم ميلاد اله الشمس الروماني الذي جعله الرومان بديلا لميلاد السيد المسيح والمسيح في الحقيقة مولود في الصيف بين الشهر السادس والتاسع ولو كنت ياسيد هشام لاتومن بالغيبيات لعرفت هذه الحقيقة مادمت باحثا علميا كما تقول.
Gohayna Gaber
الاشكالية في الفهم وليس في الاية- الاشكالية في حصر كلمة نخلة بنخل التمر وتعلم سيد هشام حتاته كل شجرة نسميها نخلة والتفسير الذي اوردته في مقالك واضح انها نخلة ليست نخلة التمر( رطبا جنيا ) مجنيا . وقيل : الجني هو الذي بلغ الغاية ، وجاء أوان اجتنائه) ربما تكون غير نخلة التمر اي نخلة فيها ثمار مفيدة ومغذية وعلى افتراض انها نخلة التمر فلاتنسى القدرة الالهية- وعليه ليس هناك اشكالية الا لم يريد تعقيد الامور-
George Masiyas ·
ده مين اللي قال كل شجره تبقي نخله ده متخلف اكيد
أعجبنيرد11 يناير، 2017 01:56 م
Amnne Muhsin ·
تحياتي لك استاذ هشام، وسنة سعيدة
Sam Hakim
استاذ هشام : الكنائس الشرقية تحتفل بعيد الميلاد يوم 25 ديسمبر ايضا ولكن حسب التقويم اليوليانى بفارق 13 يوم عن التقويم الجريجورى الغربى وعلى هذا فان رأس السنة اليوليانية (اول يناير) يوافق يوم 13 يناير فى التقويم الجريجورى الغربى - تحياتى
Paolo Vendi
أخي المحترم
الإعجاز ليس التوقيت وفي هز النخلة أو معجزة الحصول علي بلحة رطبة ده غير بلحة بتاع مصر أم الدنيا وهتبقي أد الدنيا
المعجزة التي ينتظرها العالم هو هز عقل المُسلم ....!!!!!
دمت للفكر الحر نصيراً
تحياتي
Yousef Alsafar ·
كما كنت اتوقع الكثيرن او القلة ستعارضك بحجة الاعجاز الذي غاب ولم يعد بفعل العلم ومن يتمكن ان يأتي بامر اعجازي لا يصدقه غير البلهاء اما فرق التوقيت فلا ضير لان التاريخ الهجري بحد ذاته وصمة عار
Ibrahim Thalji
وصمة العار انت وطائفتك عميلة الاميركان صناعة الدجالين ومرجعيات الكهان
أعجبنيرد30 ديسمبر، 2016 11:59 صتم تعديله
Hamed Elmeslamy ·
النقطة الثانية مهمة جداً، ومفتكرش حد يقدر يفندها خصوصاً من المسلمين، ولكن السؤال يا أستاذ هشام، هل الأناجيل مذكور بها آية مشابهة لسورة مريم (بها أي إشارة للنخلة أو الرطب) أم هذا أمر حصري في القرآن؟
Hisham Hatata
Barakat Amaratly
انت لم تأتي بصك يوم ولادة المسيح . بل جئت باحتمالين 25 و17 وهم أيضا غير متأكدين من يوم المولد . إذا لم تعيب على القرآن أن ذكر مايشبر إلى فصل الصيف.والأناجيل ذكرت ما يدل على موسم الصيف. ارجوا الموضوعيه بالبحث.اما هز الجذع فلها تخريجات مقنعه. منها تشترك بارادتها وان تتحرك لما لها من فائدة للنفساء. واغبى انسان يدرك أنه لايستطيع أن يهز جذع النخبه. فكيف بمن جاء بالقرآن. تحياتي اخ هشام حتاته
Barakat Amaratly
تصحيح 7 وليس 17
والنخله وليس النخبه
إذن وليس اذا
أعجبنيرد30 ديسمبر، 2016 06:38 ص
Ibrahim Thalji
سيد هشام صباح الخير
انت تتناول ارادة رب الاسباب الخاضعة له ولا يخضع لها
الحدث غير غادي ليستقر مع القوانين الموضوعة بل حالة استثنائية ومعجزة من اولها لاخرها
اعجبت من هذه ولم تستغرب كيف لذرات من تراب مع اقل من نقطة ماء تكون رجلا مفتول السواعد او امراة تسحر الالباب؟؟
ايه شجرة وبلحة..... مقارنة بما تراه عيناك
هي الغفلة التي حولت المعجز والغريب الى عادي وحولت مفهوم الخالق الى مادة مندمجة مع مكونات الارض وصاروا يسمونها المادة الواعية فاذا بالارض المادية تنتج خلقا بسلالات وتصنيفات باب اول وباب 17، والدجالون الكذابون طلعم نخب اول
اراد ربك بمعجزة عيسى ان يخلص هؤلاء من اوهامهم فها هو رب السماء والارض غير محكوم بقوانين هو خلقها وهو يحترمها ولا يبدلها ولكن لا يرضى ان تكون هي صاحبة القوامة فهو الحي القيوم
والامر كذلك معتمد على مشيئته
الله تعالى هو الرب صاحب السيادة يامر فتستجيب الاشياء فهو امر مريم عليها افضل السلام والصلاة فاستجابت وامر ما دونها لتستجيب لها
الاسباب باقية ومدى استجابة الاشياء متغيرة والا لكان الناس نمطا واحدا...عرض المزيد
Ibrahim Thalji
Hisham Hatata تمام اعطيتك المادة اللازمة لك باقل من نقطة ماء مع نقطة تراب فانتجت عالما
ام هذه لا تراها
لا وخرج منها ذكر وانثى فيبدا الخلق ثم يعيده
الشمس صرنا نعرف تماما مواعيدها من مثالية حركتها ومش عاوزة صيانة ولا قطع غيار
فسر يا سيدي ولا تنسى اساسا انك من طرحت التساؤل
أعجبنيرد30 ديسمبر، 2016 11:58 صتم تعديله
Facebook Comments Pluginنوال السعداوي

ليست هناك تعليقات: